الخميس , 29 فبراير 2024

جنبلاط: ليت الدولة تعود لمؤسساتها وإلى التفتيش المركزي وديوان المحاسبة

إلتقى رئيس اللقاء الديمقراطي النائب وليد جنبلاط في قصر المختارة اليوم السبت بحضور نجله تيمور وفداً شعبياً كبيراً من بلدة كفرمتى ضم مؤسسات البلدة وفاعلياتها وعائلاتها جاءه شاكراً تعيين وائل خداج مفتشاً مالياً عاماً في الدولة، بمشاركة النائبين أكرم شهيب ونعمة طعمة.

وألقى خداج كلمة قدّم فيها “بالغ الشكر والتقدير والامتنان للرعاية الدائمة لبلدتنا كفرمتى والذي أثمر تلاقياً مشكوراً طالما سعيتم اليه، والشكر على التعيين كمفتش مالي عام حيث كان سعيكم لتقديم الكفاءة العامة خدمة للمجتمع وللخدمة العامة والشكر الأكبر مواقفكم الوطنية التي عودتنا عليها هذه الدار الكريمة”

من جهته، قال النائب جنبلاط في كلمة له: “أهلا وسهلا بكم، ونهنئك وما نريده أن لا يؤخذ عليك أي ممسك، نريد المحافظة على المالية العامة والعائدات العامة للدولة، وتحسين إيرادات الدوله قدر الإمكان، آخذين بعين الإعتبار وجود مرافق عامة ليته يتم تسليمها لأمثالك، لأنها تتراجع كثيراً. أما موضوع السلسلة التي صوتنا عليها في مجلس النواب الذي وضع حداً لها ملياراً، فحتى هذا المبلغ ليس بمقدورهم توفيره لكثرة مزاريب الهدر وأظن بأننا ذاهبون إلى مشكلة كبيرة”.

وأضاف: “ليت الدولة تعود لمؤسساتها وإلى التفتيش المركزي وديوان المحاسبه ودائرة المناقصات التي أعدت تقريراً واضحاً جداً في ما يتعلق بقضية الكهرباء، وهكذا أمر مفيد للدولة وللمسؤولين والمواطنين، وكي لا ندخل في مغامرات مالية ربما يكون لها إنعكاس بعد عام أو عامين”.

وتابع: “إننا قادمون على إنتخابات حرة وكل شخص يصوت كما يشاء، لكن الأهم في الإنتخابات هو التنوع ضمن الوحدة، وكذلك وحدة كفرمتى بكل أطيافها وعائلاتها الروحية والسياسية. وصحيح أن القانون صعب بعض الشيء ومزعج لكن هذا هو القانون، ماذا سنفعل؟!”

المصدر: الأنباء

عن Editor1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *