الأربعاء , 24 أبريل 2024

رحمة: لعدم السماح لـ7 او 8 عصابات بأسر البقاع الشمالي والعمل لوضع حد لهذه التجاوزات

أكد راعي أبرشية بعلبك دير الأحمر المارونية المطران حنا رحمة، أمام وفد مجلس بلدية بعلبك برئاسة العميد حسين اللقيس زاره مهنئا بعيد الفصح، في حضور النائب العام الأسقفي الأب بول كيروز، أن “أهالي بعلبك – الهرمل وفاعلياتها يجب ألا يسمحوا لسبع عصابات او ثمان، بأن تأسر البقاع الشمالي الذي يزيد عدد سكانه على الـ 400 ألف نسمة، لذا يجب العمل لوضع حد لهذه التجاوزات التي تؤثر سلبا على سمعة المنطقة وأبنائها”.

وأضاف: “ثمة مشاريع تنموية تعتبر حيوية لتفعيل السياحة والاقتصاد في بعلبك والبقاع الشمالي، ومنها حفر نفق بطول حوالى 4 كيلومترات يربط محافظة الشمال بالبقاع، ويتيح التواصل بين الداخل والساحل، ويحول دون انقطاع الطريق لما يزيد عن خمسة أشهر سنويا على طريق عيناتا الأرز بسبب تراكم الثلوج، ولهذه الطريق الحيوية أبعادا وطنية واجتماعية وسياحية”.

وقال: “سلطات الانتداب الفرنسي عبدت الطرقات وأقامت مشاريع الري واهتمت بالتنمية في مختلف مناطق لبنان، وهي كانت آنذاك قوات احتلال، فماذا قدمت الدولة اللبنانية لنا منذ انتهاء الحرب عام 1990 حتى اليوم؟ على المسؤولين والمعنيين إيلاء الشأن التنموي الرعاية والاهتمام في المجالات كافة الصحية والتربوية والاجتماعية والاقتصادية والأمنية والبنى التحتية والخدمات”.

بدوره، قال العميد اللقيس: “نتمنى لكم ولكل اللبنانيين أعيادا مجيدة وسعيدة، وعبركم نتوجه إلى كل أهلنا في دير الأحمر والبقاع الشمالي بأجمل التهاني وأطيب الأمنيات. على أمل أن تكون السنة الحالية والسنوات المقبلة أفضل من النواحي الأمنية والسياسية والاجتماعية والاقتصادية”.

عن Editor1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *