الإثنين , 26 فبراير 2024

سامي الجميل في باريس للقاء قيادات فرنسية ومحازبين

باشر رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل زيارة لباريس حيث يعقد اجتماعات رسمية رفيعة المستوى مع القيادات الفرنسية، يستهلها غدا بلقاء رئيس المجلس النيابي فرانسوا دو روجي.

ويرافق الجميل في الزيارة، وفد حزبي يضم نائب رئيس الحزب الوزير السابق الدكتور سليم الصايغ، رئيس الهيئة الاغترابية في الحزب وليد فارس والدكتور كميل الطويل.

وأشار بيان لمكتبه الإعلامي أن “محادثات الجميل في العاصمة الفرنسية، تأتي في لحظة دقيقة تمر بها المنطقة ولبنان، وهو سيشدد في خلال لقاءاته، على تعزيز الصداقة التاريخية بين لبنان وفرنسا، وضرورة حماية لبنان من تداعيات الاحداث في المنطقة، ويؤكد وجهة نظر حزب الكتائب والمعارضة من المواضيع الخلافية الملحة على الساحة المحلية واهمية الاسراع في معالجتها، وأبرزها الانتهاكات المتكررة لسيادة لبنان وقراره الحر، ومحاولات ضرب ما يتميز به من تعددية سياسية وحريات عامة وأساسها حرية الرأي والتعبير”.

وأوضح أن “رئيس الكتائب يعقد اليوم، اضافة الى محادثاته الرسمية، لقاءات حزبية كتائبية في العاصمة الفرنسية، لوضع المحازبين والانصار في اجواء ما يحصل في البلاد، وحثهم على اهمية الانخراط في الانتخابات النيابية، على اعتبار انها المدخل الاساس للتغيير”.

عن Editor1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *