السبت , 24 فبراير 2024

سائقو شاحنات الجنوب اعتصموا بكفررمان للمطالبة بالعمل بحرية

جدد سائقو شاحنات الجنوب من تحركاتهم اليوم للمطالبة بالسماح لهم بالعمل بحرية وبعيدا عن القيود الامنية حيث تجمعوا على مثلث كفررمان وقطعوه لبعض الوقت مهددين بالتصعيد الاثنين المقبل وبقطع الطريق وعدم الخروج منه ان لم يقم فرع المعلومات في قوى الامن الداخلي باطلاق 10 شاحنات كان أوقفها في ميدون مع سائقيها الذين أخلي سبيلهم اليوم.

وتساءل تجمع سائقي شاحنات الجنوب في بيان “هل هكذا يكون مكافأة الجنوبيين على صمودهم وتضحياتهم في مواجهة الاحتلال الاسرائيلي وتقديم القرابين والشهداء دفاعا عن لبنان ، واين المساواة في عمل السائقين العاملين في الجنوب وفي مناطق أخرى ولماذا نحن نلاحق خلال عملنا وفي تحصيل لقمة العيش والاخرون يتركون بحريتهم ولا من يقول لهم ” يا محلى الكحل بعيونكم”. وأضاف “بالامس قام فرع المعلومات في قوى الامن الداخلي بحجز وتوقيف 10 شاحنات للجنوبين في ميدون في البقاع الغربي مع سائقيهم ليخلى سبيلهم فيما الشاحنات ما زالت محجوزة وهي قانونية وشرعية ، واننا نسأل لماذا يسمح العمل لغيرنا على مدى الايام ونحن فقط يومين في الاسبوع وهما كل اثنين وخميس من كل اسبوع ما يضطر السائق للقيادة 24 ساعة والعمل من منتصف ليل الاحد – الى منتصف ليل الاثنين وبسرعة جنونية ليتمكن السائق من نقل نقلتين من البحص او الرمل في الفترة المحددة”.

وتساءل ولماذا ندفع الميكانيك للدولة عن طيلة ايام السنة وليس يومي الاثنين والخميس فقط ، ولماذا تضيق القوى الامنية الخناق علينا في عملنا مع اننا مضطرون لسداد القروض للبنوك والشركات ولماذا ننقل الرمول من ميروبا وقرطبا الى الجنوب في الوقت الذي تتوقف فيه المرامل في الجنوب عن العمل بقرار من القوى الامنية وهذا الامر ادى بنا الى حوادث سير قاتلة نتيجة سرعة العمل في الوقت القصير المحدد لنا بالعمل والتوقيت الضيق والمسافة البعيدة عن منطقة الجنوب و لماذا التشدد علينا في الجنوب واهمال غيرنا في مناطق لبنانية وهل الدولة موجودة هنا وغير موجودة هناك ولماذا ونحن من حمى الدولة ودافع عنها بالدم والدمع والتعب وعرق الجبين.

عن Admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *