الإثنين , 22 أبريل 2024

فرنجيه: الخطر الكبير هو عملية تطويع الطوائف

لفت رئيس تيار المرده النائب سليمان فرنجيه في خلال لقاء في مؤسسة المرده في بنشعي مع وفد من فعاليات ومناصري المرده في جبيل، الى ان “مواقفنا ثابتة ولا تتغير مع المصالح”.

وتمحور اللقاء حول اخر المستجدات على الساحة اللبنانية، وتطرق خلاله فرنجيه الى اهمية العيش المشترك، معتبرا ان “الخطر الكبير هو عملية تطويع الطوائف والاخطر منه عملية نقل المقاعد”.

ورأى ان “الحل يكون ببناء دولة قوية قادرة وإنماء متوازن حقيقي”.
واوضح ان “المسيحيين اقوياء لانهم منتشرون على مساحة الوطن في بلد لنا فيه الكثير ونحن قادرون على النهوض به”.

واكد ان “مصلحة لبنان هي الاساس بالنسبة الينا”، مشيرا الى ان “كل اقتراحات القوانين الانتخابية التي طرحت كانت تهدف لإقصائنا”.

وختم فرنجيه بالتأكيد على “الايمان بوحدة البلد وعلى الاستعداد دائما للربح كما الخسارة”، موضحا ان “اي منافسة إيجابية نحن معها”.

عن Editor1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *