الثلاثاء , 23 أبريل 2024

«البرلمان العربي» يحذّر من نتائج وخيمة على لبنان

دعا رئيس البرلمان العربي عادل بن عبد الرحمن العسومي إلى «تشكيل حكومة لبنانية جديدة بسرعة لإنهاء حال الفراغ السياسي في البلاد»، خصوصاً بعد اعتذار الرئيس المكلف سعد الحريري عن عدم تشكيل الحكومة، محذراً من أن «استمرار حال الجمود السياسي، ستكون لها نتائج وخيمة على عمل مؤسسات الدولة ومستقبل الوضع في البلاد».

ودعا العسومي كل الأطراف السياسيين في لبنان إلى «تحمل مسؤولياتهم الوطنية وإعلاء المصلحة العليا للشعب، والبدء الفوري بمحادثات جادة وعاجلة من أجل تشكيل حكومة جديدة»، مؤكداً أن ذلك «أولوية عاجلة لم تعد تحتمل أي تأجيل من أجل إنقاذ البلاد من وضع أكثر سوءاً من الوضع الراهن».

وشدد على «ضرورة أن تكون الحكومة الجديدة حكومة تكنوقراط، لديها القدرة والكفاءة على تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية المطلوبة ومعالجة التحديات، وصون مقدرات الشعب، والحفاظ على وحدة نسيجه الوطني».

ورأى العسومي أن «نجاح اللبنانيين في تشكيل الحكومة الجديدة، يمثل خطوة مهمة لتحفيز المجتمع الدولي على مساندة الشعب وتقديم المساعدات الاقتصادية اللازمة للخروج من الوضع الحالي المتأزم».

ونوه بـ«إعلان وزارة الخارجية الفرنسية عقد مؤتمر دولي جديد لدعم لبنان في 4 أغسطس (آب) المقبل، بمبادرة من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وبرعاية الأمم المتحدة، وتخصيصه للاستجابة لحاجات الشعب الذي يعيش أزمة اقتصادية ومالية غير مسبوقة»، داعياً المجتمع الدولي إلى «تقديم الدعم للجيش اللبناني، حفاظاً على الدولة ومؤسساتها».

الشرق الأوسط

عن Editor1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *