الإثنين , 27 مايو 2024

مراد: آن الأوان لإقرار قانون انتخاب على قاعدة النسبية

رأى رئيس حزب “الاتحاد” النائب والوزير السابق عبد الرحيم مراد، على هامش معرض أيام التصميم الكوري – اللبناني في الجامعة اللبنانية – الدولية فرع صور، أن “هناك شيئا مقصودا من التخبط الحاصل بين القوى السياسية حول اقرار قانون الانتخاب”.

وقال: “منذ 13 عاما، لم يتوصل اللبنانيون الى قانون للانتخاب، وهذا يعني مزيدا من التأجيل وربما خلال الساعات والايام المقبلة نستطيع إقرار قانون للانتخاب. مهما طال الزمن ورغم اي تخبط واي تقديم مشاريع، لا يمكن ان يستقر البلد الا اذا تمثل الشعب اللبناني تمثيلا فعليا حقيقيا داخل المجلس النيابي دون اي ملابسات”.

وتابع: “للاسف الشديد إن الانظمة الانتخابية السابقة لم توصل الشعب اللبناني توصيلا عادل، واليوم أمامنا النسبية وهي الوحيدة التي تؤدي إلى تمثيل حقيقي، ونأمل ان يتوصل السياسيون الى اقرار قانون للانتخابات يكون على مستوى الوطن لا على مستوى الاحزاب او المصالح الشخصية الآنية”.

أضاف: “إن النسبية هي الامثل على ان يكون لبنان دائرة انتخابية واحدة والمهم ان تكون النسبية شاملة في كل الدوائر الانتخابية وبأي شكل من الاشكال، ممكن أن تقر من دون أي تلاعب ولا يجوز لكل منا أن يفصل قانونا انتخابيا على حجمه. إن النسبية تقضي على الانانيات والحزبية والجميع معني بإقرار قانون انتخابي عصري يشمل جميع اللبنانيين والمسؤولين”.

وقال: “آن الأوان لاقرار قانون انتخاب على قاعدة النسبية لننقذ البلد من هذا القلق الذي نعيشه، ولا سيما أننا نعيش اليوم قلقا أمنيا وسياسيا واقتصاديا ينعكس على الوضع المعيشي والاقتصادي الذي أصبح يهدد الجميع، وخصوصا أن البطالة موجودة تهدد شبابنا”.

وختم: “اذا استطعنا الوصول واستقرينا على قانون انتخاب ربما نعطي قليلا من التفاؤل للشعب”.

عن Editor1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *