الأحد , 14 يوليو 2024

الصراف ابرق الى نظيره المصري معزيا: الخلاص من الإرهاب لا يتم إلا باستئصاله من جذوره

أبرق وزير الدفاع الوطني يعقوب رياض الصراف الى نظيره المصري الفريق أول صدقي صبحي معزيا بضحايا التفجيرين الإرهابيين اللذين وقعا في كنيستي الأقباط في الإسكندرية وطنطا.

وقال: “إن ضحايا هذا العمل الإرهابي ليسوا سوى قرابين قدمت على مذبح الرب وخاصة خلال موسم الفصح المجيد”، مؤكدا أن “مصر العريقة ستتمكن من النهوض مجددا لتمسح عنها حقد الإرهاب الذي لا دين له وستخرج بحكمة شعبها من هذه المحنة آمنة مطمئنة”.

أضاف: “إن لبنان كما مصر عانى وما زال من هذا الإرهاب وإجرامه، وتعمدت أرضه بدماء شهداء ذهبوا ضحية هذا الإجرام المتنقل. إن الخلاص من الإرهاب لا يمكن أن يتم إلا باستئصاله من جذوره من خلال تكثيف التعاون وحشد الجهود في سبيل إجتثاث هذا السرطان من مجتمعاتنا”.

وختم بتوجيه “أحر التعازي بشهداء الكنيستين والدعاء للجرحى بالشفاء العاجل، متمنيا “لجميع مسيحيي الشرق أعيادا مباركة وقيامة مرجوة”.

عن Editor1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *